القصر « غاضب » من نادية عكاشة : هل حان وقت الرحيل ؟ - فيديو مواقع بلا حدود

إعلان اعلى المقالة

dimanche 30 août 2020

القصر « غاضب » من نادية عكاشة : هل حان وقت الرحيل ؟

 


أفادت مصادر مطلعة بوجود حالة من الإحتقان في القصر الرئاسي بقرطاج و الغضب من اداء مديرة الديوان الرئاسي نادية عكاشة ،حيث يعتبر مستشارو القصر بأن عكاشة هي التي إستقدمت السيد هشام المشيشي و اقترحته لمنصب وزير الداخلية في حكومة الياس الفخفاخ ثم اقترحته مكلفا بتشكيل الحكومة

و افادت ذات المصادر ان التشكيلة الحكومية ليست محل توافق بين الفاعلين في قرطاج مع مخاوف من إنقلاب كامل للمكلف بتشكيل الحكومة بعد نيل حكومته الثقة البرلمانية يوم 1 سبتمبر 

و كمحاولة منها لإستعادة المبادرة تسعى عكاشة و التي توصف بأنها سيدة القصر الحديدية إلى دفع بعض المترشحين لمناصب وزارية إلى الإنسحاب لإسقاط حكومة المشيشي قبل الجلسة العامة علاوة على تحريكها لأذرع إعلامية فاعلة لتشويه الحكومة و ضربها.

من جهته يشير بعض المقربين من رئيس الجمهورية قيس سعيد بضرورة إستبعادها بحيث اصبحت مصدر توتر و ساهمت في ضرب صوته امام الرأي العام و بداية استنزاف رصيده الشعبي

المصدر


Aucun commentaire:

Publier un commentaire

تواصل معنا

نموذج الاتصال

Nom

Adresse e-mail *

Message *