الصادق المهدي ينسحب من مؤتمر لـ”الشؤون الدينية السودانية” احتجاجاً على التطبيع مع إسرائيل - فيديو مواقع بلا حدود

إعلان اعلى المقالة

السبت، 24 أكتوبر 2020

الصادق المهدي ينسحب من مؤتمر لـ”الشؤون الدينية السودانية” احتجاجاً على التطبيع مع إسرائيل

 


أعلن رئيس حزب الأمة القومي بالسودان الصادق المهدي، السبت، انسحابه من مؤتمر وزارة الشؤون الدينية والأوقاف السودانية، احتجاجا على التطبيع مع كيان الاحتلال الإسرائيلي

وقال المهدي في بيان انتشر على صفحات التواصل الاجتماعي: “بصفتي ممثلاً للشرعية التي يحاكم المنقلبون عليها الآن جنائياً، وبصفتي رئيساً لمنتدى الوسطية العالمي، وبصفتي مساهماً في تقويض النظام المنقلب على الشرعية الدستورية منذ يومه الأول حتى اندلاع الثورة عليه، وبصفتي ممثلاً لحزب سياسي مساهم في تأسيس الفترة الانتقالية الحالية، أعلن انسحابي من المشاركة في هذا المؤتمر تعبيراً عن رفض بيان شارك فيه ممثلون لأجهزة السلطة الانتقالية مع رئيس أمريكي منتهية ولايته يوم 3 نوفمبر القادم، وهو يجسد العنصرية ضد الأمة الإسلامية، والعنصرية ضد الأمة السوداء، ورئيس دولة الفصل العنصري المتحدي للقرارات الدولية والمخالف للقانون الدولي بضم أراضٍ محتلة

وأكد المهدي على أن التطبيع مع إسرائيل يناقض القانون الوطني السوداني والالتزام القومي العربي

المصدر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *