الغنوشي: لم أترشح لقيادة النهضة.. والخلافات "بديهية" - فيديو مواقع بلا حدود

إعلان اعلى المقالة

الاثنين، 9 نوفمبر 2020

الغنوشي: لم أترشح لقيادة النهضة.. والخلافات "بديهية"

 



قال رئيس البرلمان التونسي، ورئيس حركة النهضة، راشد الغنوشي، إنه لم يرشح نفسه لقيادة الحزب أو أي منصب آخر، مؤكدا أن انتخابه في دورتين جرى في ظل غيابه، مشددا على أن الخلافات أمر "بديهي".


وخلال مقابلة تلفزيونية، الأحد، قال الغنوشي: "لم أرشح نفسي لرئاسة الحركة أو لأي رئاسة أخرى، وعلى رئاسة الدولة لا يزال الأمر مبكرا''.


وأضاف الغنوشي أن الخلافات داخل الحركة بديهية، معتبرا أن ''النهضة هي منتوج تونسي والدليل على ذلك خلافاتها''.


وتابع بأن الحركة تدار بكل ديمقراطية من خلال مجلس الشورى، نافيا أن يكون قد دعا إلى تأجيل المؤتمر الحادي عشر للحركة.


وشدد الغنوشي على دعمه لحرية الرأي في مؤسسات الحركة التي تهدف إلى "الإسلام الديمقراطي".


لكنه أعرب عن أسفه إزاء خروج خلافات النهضة للإعلام، قائلا إن أغلب النقاش السياسي يحوم حول هذا الموضوع، ومؤكدا أن النقاش يجب أن يعود لداخل الحركة ولا يسرب للإعلام.


وقال: ''أنا كلي تقدير واحترام لكل أبنائي وإخواني ومن حقهم أن يكون لهم رأي من بقائي رئيسهم''.


وبشأن العلاقة مع رئيس الحكومة هشام المشيشي ورئيس البلاد قيس سعيد، قال الغنوشي؛ إنها جيّدة وقائمة على التشاور والتفاهم.


وأفاد بأنه لم يعتبر نفسه معنيا يوما بتصريحات سعيّد التي يلمح فيها إلى "مؤامرات وصفقات تعقد في الغرف المغلقة والمظلمة".


المصدر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *