recent
أخبار بلا حدود

شقيق الرئيس: سعيّد منح البرلمان التصويت الثاني على مشروع قانون المحكمة الدستورية لتدارك اللادستورية

 



قال نوفل سعيد شقيق رئيس الجمهورية، قيس سعيد، إن الآجال الدستورية لاحداث المحكمة الدستورية هي آجال آمرة وإن المحكمة الإدارية حسمت الموضوع منذ 2015.



وأضاف نوفل سعيد في تدوينة على صفحته الرسمية فيسبوك اليوم الأربعاء 5 ماي 2021:''التصويت الثاني على مشروع قانون لا دستوري لا يُصَيِرُه دستوريا...باستعماله حق الرد رئيس الجمهورية منح مجلس النواب فرصة اضافية لتدارك اللادستورية... ولم يفعل..رئيس الجمهورية يبقي أولا واخيرا هو الساهر على احترام علوية الدستور... الذي أقسم على احترامه''.



وختم شقيق رئيس الجمهورية تدوينته بالقول:''هذا هو منطق دولة القانون... ما زاد على ذلك يدخل في خانة السرديات السياسية''.



يذكر أنه تم مساء يوم أمس الثلاثاء بعد جلسة دامت أكثر من 9 ساعات،  التصويت  على مشروع القانون الاساسي المتعلق بتنقيح واتمام القانون الاساسي عدد 50 لسنة 2015 المؤرخ في 3 ديسمبر 2015 المتعلق بالمحكمة الدستورية  بــ 141 نعم و10 محتفظين و 15 نائبا ضد.



وكان رئيس الجمهورية قيس سعيد قام سالفا بردّ هذا القانون للبرلمان لاعدة النظر فيه.



وفسر رئيس الجمهورية مآل رده بانقضاء الآجال الدستورية رجوعا إلى الفقرة الخامسة من الفصل 148 من الدستور و الذي ينص على أن " يتم في أجل أقصاه ستة أشهر من تاريخ الانتخابات التشريعية إرساء المجلس الأعلى للقضاء، وفي أجل أقصاه سنة من هذه الانتخابات إرساء المحكمة الدستورية ".





المصدر

author-img
تفضلوا بزيارة قناتنا على اليوتيوب 'مواقع بلا حدود

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent